الرئيسية » كتابات » دعوة للتفكير » الحقيقة عن تأسيس كنيسة القديس أثناسيوس

الحقيقة عن تأسيس كنيسة القديس أثناسيوس

الحقيقة عن تأسيس كنيسة القديس أثناسيوس ؟ دأب الحقود في أيامه علي الظلم والافتراء علي الخدام المختلفين معه؛ مستخدما وظيفته الرفيعة في تشويه الحقائق والأشخاص !
والحقيقة أننا لم نبادر بالانفصال والانشقاق عليه! ولكنهم من كانوا يصدرون أحكاماَ؛ بدون تحقيق أو محاكمة بإبعاد الخدام من الخدمة بالأمر الشفهي المباشر من الحقود شخصياَ!
والحقيقة الثانية أننا لم نقم أنفسنا كهنة وأساقفة كما أدعي كذباَ واِفتراءاَ ! ولكننا لجأنا إلى الكنيسة الأرثوذكسية الروسية في أميركا (الكتاكومز الأرثوذكس الأوفياء )The True Orthodox
وأننا حصلنا منهم علي التسلسل الرسولي للكنيسه الارثوذكسيه الروسية.
وأن كنيستنا في روسيا هي التي ماتزال تتبع كرسي القسطنطينية وقداسة البطريرك برثولماوس والحقيقة أننا قبلنا الانشقاق علي الحقود بناء علي قراره
ولم ننفصل أبدا عن الكنيسة الارثوذكسيه وتسلسلها الرسولي والحقيقة أننا تأصلنا في لاهوت الآباء والعقيدة الأرثوذكسيه
من خلال دراسات للدكتوراه في لاهوت الآباء الأرثوذكس التي حرم كنيسة الإسكندرية العريقة منها طوال أيام تواجده والحقيقة الواضحه لمن يريدها :
هي المقارنه بين ما أوصلنا إليه التمسك بلاهوت الآباء وبين ما أوصل الحقود إليه كنيسته من قتل الرهبان للأساقفه ! والأزواج للزوجات! وليس مكتوماَ إلا ويعلن !

شاهد أيضاً

بين القديم والجديد

قرأت العهد القديم لأول مرة في حياتي في سن ١٥ سنة؛ روعت من كثرة قصص …

ارسل سؤالك

avatar