كيف يختن الرب قلبك

القوة القادرة ان تلصق الإنسان بالله هي الحب، ولكن إن كان الحب من طرف واحد من الله الي الإنسان فانها محبة أبويه فقط لن تنشئ إتحاد بيننا وبينه لأن الاتحاد لا يحدث إلا بوجود محبة من الطرفين .
المسيح أحبنا وبذل نفسه لأجلنا فإذا دخلت في دائرة هذا الحب فاني ادخل في دائرة الاتحاد مع المسيح وبسبب اتحادي به فأنه كما ان المسيح متجه الي الآب وكائن في حضنه فأنه سيأخذني انا ايضا إلي حضن الآب.
“مَنْ يَغْلِبُ فَسَأُعْطِيهِ أَنْ يَجْلِسَ مَعِي فِي عَرْشِي، كَمَا غَلَبْتُ أَنَا أَيْضًا وَجَلَسْتُ مَعَ أَبِي فِي عَرْشِهِ.” (رؤ 3: 21)
لمعرفة المزيد ومعرفة كيف تحب وتتحد بالمسيح ويختن الرب قلبك، نرجوا منك الإستماع الي عظة (كيف يختن الرب قلبك)

 

من عظات الأنبا مكسيموس رئيس المجمع المقدس لكنائس القديس أثناسيوس بمصر والشرق الأوسط وأمريكا.

شاهد أيضاً

مواجهة الخطية بالروح المضاد

“أما أنا فقد أتيت لتكون لهم حياة وليكون لهم أفضل.” المسيح هو الحياة الغالبة للموت ...

ارسل سؤالك

avatar